+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 7

الموضوع: مطلقة شهوانية

  1. #1
    سكسي جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    23

    افتراضي مطلقة شهوانية

     

    ليله ناكنى ( على)
    صديق اخى ممدوح
    كنت اتمنى يطلب ايدى للزواج بعد طلاقى من جوزى لكن للاسف خطب وحده قريبه له
    لكنى كنت اتمنى انام معاه لو ليله واحده
    استغليت زيارته لى فى شقتى وقلت لازم اخليه يندم انه بعد عنى وفضل واحده تانيه عليا
    دخلت غرفة نومي وبحثت في دولابي عن قميص من قمصاني المثيرة..كنت افكر في احلى قميص..ابحث عن اكثرهم اثارة وتوضيحاً لتفاصيل جسدي ( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى )..اندهشت من رغبتي لاظهار نفسي على احلى شكل امام علي
    اخترت قميصاً أحمر ناري من الحرير..ينسدل طويلاً على جسمي..مع فتحة في جنبيه من اسفله حتى وسطي تظهران افخاذي الي اعتنيت بها كثيرا لمعرفتي بأن علي سيراها..ويضيق من فوق على صدري فيبرزه كأنه مضغوطاً من اسفل..وظهره مفتوح حتى بداية طيزي..ححلت ربطة شعري فانسدل على كتفي ناعماً كنعومة حرير قميصي( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى )..وضعت بعض مساحيقي وعطري..ونظرت لنفسي في المرآءة قبل ان اذهب لعلي وبصراحة اعجبني مظهري جدا..الاحمر كان يبرز جسدي بشكل مثير..تحسست جسدي بيدي واستشعرت نعومة حرير قميص نومي وفكرت في لحظة في البطلة التي كانت تحت بطلها وحبيبها في الفيلم وتتأوه في لذة..للحظة حسدتها..طردت الفكرة وخرجت من غرفتي الى علي
    دفعت الباب بهدوء ودخلت على علي..الذي كان مازال جالساً على الكنبة في انتظاري..ورفع عينيه الي...استطيع ان اقسم انني لم اشاهد علي بذلك الاندهاش في حياتي!!!..شعرت بعينيه تخترق قميصي الحريري ولحمي بل و تعبر لاحشائي من قوتها وتركيزها..لمعت عيناه حين توقفت على ثدياي الظاهران معظمهما من تحت القميص..الحقيقة نظرات علي جعلتني ارتعش رعشة سريعة جعلت حلمتا صدري تنتصبان في وضوح امام عينيه!! شعرت ان عيناه تغتصبني بضراوة..فارتبكت ..رغم اني على خبرة بنظرات الرجال ولكن علي مختلف..علي صديقي وغريب ان يقشعر جسدي لمجرد نظرة من نظراته المثيرة تلك
    ظل صامتا حتى نطق اخيرا وهو مدهوشاً..ايه الجمال دا كله..كان فين كل دا؟؟..ولدهشتي وجدت نفسي اضحك كعذراء خجولة واداري جسدي بيدي وحاولت تشتيته فقلت..ها..هتقاومني صح؟
    لم يبتسم علي لدعابتي وضحكي..ولم يعلق( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى )..ولم ينطق بكلمة واحدة..عيناه كانت مركزتان..عيني رجل يشتهي امرأة..عيني رجل سينقض على فريسة..شعرت باثارة داخلية حاولت اخفائها من نظرته تلك
    وفي لحظة سريعة لما اشعر بها وهي تحدث..لحظة كانت كافية ان يرمي علي العصير من يده ويقف بسرعة مندفعا نحوي ليمرر ذراعيه تحت ذراعي ويحتضنني بقوة كافيه لالصاقي بالحائط و ليدهس ثدياي على صدره..شهقت من المفاجأة فلم اتوقع ذلك مطلقاً!( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى )! في اللحظة التالية تدراكنا نفسينا ودفعته ليتوقف..والحق انه قد توقف لثواني ليتأسف لي وهو يقول لي..اسف مقدرتش امسك نفسي..وهو يقول ذلك كانت شفتاه قريبة جدا من وجهي وشفتي..انفاسه الحارة المتلهفة كانت تحرق وجهي..استغربت استثارة جسدي.عرفتها من بلل بدأ في اسفل بطني اميزها خين تحدث..اثارني اقتراب صدره من صدري المرفوع امام عينيه..فلم احس بنفسي الا وانا الف يدي حول رقبته واقربه من شفتي ليقبلني..او بالاصح اقبله..قبلة حارة..ساخنة..مبتلة..لاول مرة اعرف براعته في التقبيل..نسيت انه صديق اخى( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى )..نسيت انه خاطب وذبت في قبلته النهمة ****فة!!ب
    تحرك بنهم جوعان على شفتاي يعتصرهما..وتحرك على وجهي يقبله..لثم حلمتي اذني وسمعت انفاسه الحارة في اذني..نزل على رقبتي بلسانه يلحس طولها..كان يقلب وجهي بين يديه وانا اذوب كالثلج بين اصابعه
    ابتعد عني قليلاً..مسافة كافية ليخلع ملابسه..وما ان خلع رداءه الداخلي وصار كما ولدته انه امامي شعرت بوخزة في كسي من جسده..كانت اول مرة اراه عاريا هكذا..فهمت لحظتها لم تحبه النساء وتتمسك به رفيقاته..زبه كان كما احب تماما..منتصباً شامخاً وردياً ويناديني..ويبدو انه فهم اعجابي به من عيني فاحتضنني من جديد وهمس في اذني صوت مثير..دلوقتي هنيكك لم أصدق أذناي عندما سمعته يقولها حقيقة، فقد نطقها، حانيكك دلوقت، صرخت انت مش حتبطل قلة ادبك دي، قلتها من وراء قلبى، فقد عشقت الفاظه المفضوحة..لم يتوقف علي عن نطق كلماته، حانيكك دلوقت ... زبى حيدخل جسمك ... يدخل فى كسك الاحمر
    كانت كلماته كفيلة بإشعالي فقد كنت فعلا فى حاجة لكل ما يقول.. فإنطفأت عيناي وبدأت أهمس علي علي، ليسكت فمى بشفتان محمومتان تنهلان من ريقي الجاري.. كان ريق علي عذبا فى فمي عذوبة الشهد، ولسانه الجائل بين ثنايا شفاهى يبللها..( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ) يشعرنى بقشعريرة متعة فى كافة أنحاء جسدى الذي أصبح متأهلا لممارسة كافة أنواع المتعة، بدأ جسمي فى الإنحلال ليرقدنى علي على الكنبة ويبدأ فى لثم رقبتى وحامات أذني أثناء سكون ثدياي بين كفيه يعتصرهما برفق، شعرت ببروز حلماتي وكذلك بالبلل الصادر من كسي، كنت أهمس بحبك يا علي بحبك،كنت اقولها منتشية باللحظة..خلع عني قميصي وانزله من بين قدمي وانا نائمة امامه باستسلام.. وكانت كلماته الوقحة لا تزال تدوي فى أذني، فقد كان يصف لى كل ما يفعله وكأنى أشاهد فيلما جنسيا وأنا مغمضة عيناي(حالعب دلوقت فى بزازك ... حالحسهملك) ويطبق على ثدياي بشفتاه يلتهمهما فى نهم واضح يزيد من عذابى اللذيذ، (حالحس بطنك والعب بصوابعي فى كسك) لتنزلق رأسه على بطني ولسانه يرسم خطا مبللا على بطني، ويداه تنزلقان تبحثان عن هدفهما المنشود.( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ). ذلك الهدف اللذى يسعى اليه علي وأنا ايضا أسعي اليه وهو كسي، بداع تعبث بعانتي.. يقرصها برفق.. تأوهات صادرة من فمي تنم على مدي سعادتي وإستسلامي له.. يزيد أسترخاء فخذاي يتباعدا مبرزين مركز عفافي له، وصلت أصابعه لكسي، يا له من عازف ماهر على جسدي، ان لسانه مستقرا بداخل سرتى الأن يغوص بها.. وأصابعه ممسكة بزنبـورى المتصلب تفركه فركا لذيذا، ليزيد انتصابه انتصاب.. ولتنزل مياه كسي شلالات بين أفخاذي، بلل علي أصابعه من مياه كسي وبدأ يدهن بها حلمات بزازي ليبللهما من مائي.. وبدأ فى رضاعة حلمات ثدياي المبللتان بماء كسي، أثارتنى هذه الحركة كثيرا..حتي صرخت ممسكة برأسه بعنف...أضمها أكثر على ثديي فيلتهم حلماتي المنتصبتين في فمه ..حينما كان جسدي يتلوي كافعي على وقع نيضات كسي المتسارعة والتي تنبئني بأنني قد أتيت شهوتي، كيف يفعل بي هذا.. إنه يجعلنى أتي شهوتي بدون ولوج ذكره بداخلي.. كنت حزينة لأني كنت متمنية أن أذوق حلاوة ذكره بداخلي ولكني كنت مخطئة، فلم يتركني علي عندما أتيت شهوتي بل نزل إلى كسي ويدأ فى لعق مياه شهوتي، كان يردد أنه يعشق هذه المياه.. حركة لسانه ورغبتي أشعلتا جسدي مرة أخرى سريعا، فهاني قد زاد من وتيرة عزفه فى أنحاء جسدي الملتهب، لأزيد إلتهابا على إلتهاب، لم أكن أعلم بعد كيف تطفأ هذه النيران، بدأت كلماتي، حرام عليك ياعلي ... حرام عليك ... جننتني حاموت .( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ).. مش قادرة، عندما سمع هذه الكلمات صعد الي وجهي وبدأ يلثم شفتاي، وبدأت أشعر بقضيبه وهو يتخبط بين فخذاي كسيف يبحث عن غمده، إستلقى علي فوقي لأشعر بحرارة لحمه العاري على جسدي العاري.. لم أكن أعلم أن تلاصق اللحم العاري يولد هذه الشهوة التي أشعر بها الأن، شعرت بزبه يحتك بشفرات كسي وزنبـوري ، كان صلبا ومتشنجا، وجدت جسمي بحركات لا إرادية يلبي نداء الشهوة ففتحت فخذاي له الطريق يأقصي ما تستطيعه، وكذلك وسطي بدأ فى الإرتفاع ليبرز لذلك السيف غمده المنشود، وفعلا وجدت رأس ذكره فتحة عفافي فبدات تقرع بابها ليفسح له كسي مجالا للسكون بداخله، لم يكن دخول ذلك المارد بداخلي صعبا على الإطلاق، فمياه كسي كانت تسبب إنزلاقه بيسر ليدخل كسي الضيق.. كانت أول مرة اشعر به وهو يدخل بي..كنت أشعر به وهو ينزلق رويدا رويدا بداخلي، فلم يكن فى هذه اللحظات عنيفا على الإطلاق بل كان يدخله بكل هدوء، قاصدا من ذلك أن يتعرف كسي الضيق على هذا الذكر، كان دخوله ممتعا.. وعلمت أن عذابى وكلماتي التي كنت أقولها (خلاص مش قادرة حرام عليك) معناها أني أرغب فى دخول هذا الذكر.. فقد كان فى دخوله متعة لا توصف، كانت رأس قضيبه تبدأ فى الدخول لتنزلق على جدران مهبلي فاتحة الطريق لباقى العضو الضخم ليستقر فى مكمن عفتي،( رأس قضيب علي إلى أخر طريقها بداخلي، كان شعوري بأن هذا الشئ الصلب بداخلى الأن يزيدني هياجا، ها أنا إمرأة ويفعل بى ما يفعل بكل إمرأة بالدنيا.( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ). أتناك

    كنت أضم علي على صدرى بكل قوتي، عندما بدأ يحرك ذلك العضو بداخلي، لم أكن أعلم أنه سيقوم بتحريكه داخلي، ولكني شعرت بنفسى أنتفض إنتفاضات عنيفة عندما بدأ فى تحريكه، وكان قضيبه فى طريقه للخروج مني، جذبت علي وإلتصقت به أكثر.. كنت خائفه أن يخرجه،
    صرخت لا لا خليه جوة.. كنت أريده، حقا كنت أريد زبه بداخلي، ولكن علي إستمر فى سحبه من جسمي وأنا أنتفض لتصل الرأس حتي بداية كسي( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ).. ليبدأ فى إدخاله من جديد، وظل علي يحرك عضوه دخولا وخروجا، ليقوم جسدي العاري بحركات لا إرادية تنم عن إستمتاعه بهذا الضيف الذي إخترق أصعب مكان فى المرأة يمكن الوصول إليه،( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ) لم يكف علي عن عبثه بجسدي أثناء حركات قضيبه بداخلي.. فكنت أرتعش إرتعاشات متتالية، وأشعر بأن أنهارا من السوائل تتدفق من كسي.. تزيد من حركة هاني بداخلي متعة.. بدأت أشعر بدوار من كثرة رعشاتي وأنفاسي اللاهثة، وعندما وجدني علي على هذه الحالة زاد من ضربات قضيبه بداخلي لينهيها بإدخاله بالكامل بداخلي ودفعه بشدة ليستقر فى أعماق أعماقي، لأصرخ برعشة لذيذة وليثبت هو أيضا مع صدور بعض التأوهات منه ولينزل سائل حار غزير بداخل كسي لم أتبين مصدره بعد، وكانت هذه أخر لحظاتى فى دنيا الوعي عندما لمحت علي يرتخى ويستلقى على صدري،( القصة موجودة فى عرب نار موقع الجنس الاول فى الوطن العربى ) لأغيب فى إغمائة اللذه عن الدنيا
    كانت ليلة من ليالي الف ليلة كما يسمونها
    منتظرة ردودكم تقولولي رايكم






      اذا اعجبك الموضوع انشرة لاصدقائك من الخيارات التالية >>>>

     

     

    اقسام ننصحك بزيارتها

    افلام سكس صور سكس قصص سكس سكس عربي ابحث في عرب نار

     

    للعودة مره اخرى لموقعنا اكتب على محرك البحث جوجل عرب نار

    من مواضيع MYHOME :


  2. #2
    مشرف قصص سابق موقوف
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    مصر كلها بلدى والاسكندرية عشقى ومدينتى الاولى
    المشاركات
    525

    افتراضي

    القصة فعلا جميلة جدا وانا اتاثرت جدا بيها واهلا بيك فى منتدى القصص

  3. #3
    مدير منتديات مسؤول قصص سكس الصورة الرمزية NASnas2000
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    فـى مكـان مـا مـن أحـلامـى وطمـوحـاتـى
    المشاركات
    1,984

    افتراضي

    تسلم الأيادي شكراً على المشاركة و القصة

    مع تحياتي





  4. #4
    مشرف تعارف سكس سايق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    1,787

    افتراضي

    كلماتك جميله تفوح منها روائح المشاعر العذبه
    إنا وجدنا نورها يمشي على وجه السحاب
    إنا لقينا زهرها في الليل في صدر الهضاب
    إنا عرفنا عطرها محفوظ في غيماتها
    ياموج يكفي فقد فاضت رحاب العمر نور
    ياموج كلماتك عطر ململم في زجاجات العطور
    يتعطر العشاق من عطرك وباقي العطر للأيام في باقي الشهور
    والحب كله عطر لكـــــــــــــــــــن!!!
    عطر كلماتك نوعه فريد

  5. #5
    مشرف صور [ طياز بنات + سكس مضحكة ] الصورة الرمزية Abo Jaafher
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    Syria
    المشاركات
    3,642

    افتراضي

     

    مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ر.......

    كل التحية ليك ......


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •