منتديات

عرب نار

اضخم منتدى سكس عربي

رئيسية المنتديات ابحث في عرب نار عرب نار قوانين الموقع الارشيف سكس عربي افلام سكس صور سكس قصص سكس خريطه عرب نار


العودة   منتديات عرب نار > قصص سكس > قصص شواذ

قصص شواذ منتدى قصص شواذ قصص لواط منايك شذوذ قصص نيك رجال احداث مثيره في عالم قصص شواذ .

اشترك الان في جروب عرب نار ليصلك جديد الافلام والصور والقصص على بريدك مباشره

بريدك الإلكتروني:

 

قصتي مع سائق الشركة (قصة حقيقية)

منتدى قصص شواذ قصص لواط منايك شذوذ قصص نيك رجال احداث مثيره في عالم قصص شواذ .


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-14-2014, 08:05 AM   #1
teeeeeez
سكسي جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الموقع: مصر
المشاركات: 18
معدل تقييم المستوى: 0
teeeeeez is on a distinguished road


افتراضي قصتي مع سائق الشركة (قصة حقيقية)

 

انا شاب ابلغ من العمر 35 سنة أعمل محاسبا باحدي الشركات الكبري أعشق الرجال ذوي البشرة السمراء مفتولي العضلات ولا احتمل البعد عن معشوقي الزبر فترة طويلة ولا يكاد يمر علي اسبوع حتي أروي ظمئي وشهوتي الجنسية بدات رحلتي مع حبيبي الزبر منذ كان عندي اثني عشر عاما وربما ساقص عليكم لاحقا كيف بدات لكنني افضل ان احكي لكم قصتي مع سائق الشركة التي اعمل بها
اسمه سيد شاب يبلغ من العمر 28 عاما انذاك اسمر البشرة ملامحه وسيمة للغاية ذو عيون بنية واسعة وابتسامة براقة شعره قصير جدا وهو طويل القامة حوالي 190 سم متر او يقل قليلا مفتول العضلات جسده ممشوق صدره يمتلئ بالشعر الكثيف كنت كثيرا اختلس النظر اليه وهو يغسل سيارة الشركة او يمزح مع الموظفين ببنطاله الجينز الضيق الذي يفصح عن ما يخفيه داخله من فحولة ورجولة وقميصه مفتوح دوما لتري عضلات صدره وقد غطتها غابة من الشعر الاسود الكثيف لم اجرأ ان اتحدث معه مباشرة ربما لانني كنت اخشي ان يفتضح امري بمجرد النظر اليه
ذات يوم اتصل بي مديري بالشركة وامرني بالحضور اليه فلما ذهبت طلب مني ان اسافر الي بورسعيد لانهاء تعاقدات ومعاملات مع شركات في بورسعيد ولم اتعود علي السفر خارج القاهرة فقد كان ذلك من اختصاص ادارة التعاقد او التسويق وليس من اختصاصي الا انه صمم نظرا لان هؤلاء العملاء في غاية الاهمية للشركة وان رئيس مجلس الادارة قد طلب منه ان يرسل شخصا موثوق به يستطيع احتواء هؤلاء العملاء حاولت مرة اخري التنصل من المهمة بحجة ان سيارتي بها اعطال ولا استطيع السفر بها كما انني لا اعرف شيئا في بورسعيد الا انه رد علي قائلا بان سائقا من الشركة سيسافر معي بسيارة الشركة وان الشركة تتحمل كافة مصاريف الانتقال اضافة ان السائق يعرف بورسعيد جيدا وان المشوار لن ياخذ اكثر من يوم او اثنين علي اقصي تقدير وامام هذا الاصرار وافقت علي مضض ان اسافر وكان السفر في اليوم التالي الساعة السابعة صباحا
وصلت الي الشركة في تمام الساعة السابعة ولم يكن احد من الموظفين قد حضروا بعد توجهت الي جراج الشركة لالتقي السائق ولكنني تسمرت في مكاني من هول المفاجأة لقد كان سائقي هو سيد الذي مرارا حلمت به نظر لي وابتسم وقال استاذ رامي اومأت براسي له نعم فرد ازيك يا باشا ومد يده لياخذ مني حقيبتي الصغيرة ويضعها في مؤخرة السيارة ولم امسك نفسي عن التامل والتفحص في جسده الجميل كم كان مبدعا من اخترع نظارات الشمس فلولاه لافتضح امري منذ زمن
ركبنا السيارة وانطلقنا الي بورسعيد وكنا نتخاذب الحديث في الطريق تارة عن اعمالنا في بورسعيد وتارة عن الشركة وموظفينها وكان سيد شابا مرحا خفيف الظل يحب الضحك والنكت مما ثار اعجابي به اكثر
وصلنا بورسعيد حوالي الساعة التاسعة صباحا وبدأنا جولاتنا علي العملاء وكنت احاول الاسراع في مهمتي حتي انتهي منها في اقرب وقت وبالفعل انتهيت من كل اعمالي حوالي الساعة السابعة والنصف مساء وهنا اتصلت بمديري في الشركة لاخبره بانتهاء كل الاعمال علي ما يرام وانني ساعود للقاهرة فرد علي "لماذا لا تبيت الليلة في بورسعيد وتعود غدا مساء واهي فرصة تغير جو وتستجم وكدة ولا كدة المامورية طالعة بيومين بيت في بورسعيد واشوفك بعد بكرة في الشغل" وافقت لانني فعلا احتاج الي الراحة فقد مضي وقت طويل منذ اخر اجازة لي وطلب مني مديري ان اتوجه الي فندق مشهور في بورسعيد تتعامل معه الشركة دائما لابيت ليلتي هناك حتي تتحمل الشركة مصاريف الاقامة...اخبرت سيد بذلك فغمرته السعادة وقال ايوة بقا الواحد يشم هوا ويتفسحله شوية ضحكت وركبنا السيارة وطلبت منه ان يذهب الي الفندق فرد قائلا "لا يا باشا احنا نروح ناكل الاول وبعد كدة نروح الفندق الواحد علي لحم بطنه من الصبح وانت دوختني معاك في اللف علي العملاء ضحكت ووافقت فقال حاوديك محل سمك مفيش زيه في مصر كلها حتنور من الفوسفور وتعالت ضحكاته وبالفعل ذهبنا الي مطعم الاسماك وتناولنا الطعام وكان سيد مرحا كعادته ثم توجهنا الي الفندق
وصلنا الفندق ودخلنا الي قاعة الاستقبال وكانت المفاجأة ان الفندق لا توجد به غرف خالية فهناك وفدا رياضيا قد احتل كل الغرف لكن موظف الاستقبال كان كريما معنا وقرر ان يسكننا في احد الاجنحة بالفندق ويحتسبها كغرفة مزدوجة لان شركتنا من عملاء الفندق الدائمين شكرنا موظف الاستقبال وصعدنا الي الجناح وكان رائعا يتكون من غرفة استقبال بها تلفزيون وثلاجة مكتب صغيرة وغرفة اخري بها سريرين وحمام وجلسنا بعض الوقت في غرفة الاستقبال وكان قلبي بدا يتسارع في ضرباته فلم انسي ان انا وسيد سننام في حجرة واحدة وهنا قال سيد "باشا ممكن اقوم اخد دش اصل اليوم كان طويل ولا حضرتك تحب تاخد الدش الاول" وفي تلقائية شديدة اجبته لا قوم انت الاول انا لسه عايز اعمل كام تلفون قبل ما الوقت يتاخر وكانت الساعة تقارب منتصف الليل...دخل سيد الحمام وجلست وحبدا افكر في اضطراب ماذا افعل انها فرصة رائعة لارضاء شهوتي نحوه لكن ماذا سيحدث لو اخبر سيد باقي موظفي الشركة سيعلم الجميع انني خول وبتناك فكرت كثيرا واخيرا اخذت القرار انني لن احاول اغواء سيد وستمر الليلة دون اي احداث تذكر
لم ***ث طويلا حتي فتح سيد باب الحمام وخرج وعندما رايته كاد قلبي ان يقفز من صدري من سرعة خفقاته فقد خرج سيد من الحمام عار تماما الا من بوكسر ضيق يرسم خصره وعضلات فخديه المفتولين كانه تمثال من تماثيل الهة قدماء الاغريق والاكثر انه يكشف عما يخفيه تحته من زبر عملاق حتي انك تستطيع ان تستشف راس زبره الضخم من تحت البوكسرجلست لوهلة اتامل هذا المنظر الرائع وبدات اشعر بالرغبة تسري في انحاء جسدي قمت مسرعا وقلت له سادخل الحمام الان وخلت الي الحمام وانا في حالة عصيبة فنار الشهوة تلتهم جسدي حتي انني لا استطيع التنفس واصبح كل ما اراه في مخيلتي هو سيد يرتدي هذا البوكسر بدات استحم وانا افكر ماذا افعل لقد اعترتني الشهوة ولا استطيع ان اتمالك نفسي فانا ارغبه بشدة وبدات اتحسس جسدي وانا استحم عللي استريح ولكن نار الشهوة تزيد في اوصالي ولم اعد قادرا علي التفكير وهنا اخذت قراري لابد لي ان احصل علي سيد لابد لي ان استمتع بزبره الجبار ولا يهمني ما يحدث يعدها من عواقب ولكن كيف لي ان استدرجه وهنا خطرت لي فكرة مجنونة "لماذا لا الف فوطة الحمام حول جسدي بدءا من صدري حتي يظهر وتكون الفوطة قصيرة لا تغطي الا اسفل خط طيزي مباشرة فان انحنيت بانت طيزي امام الناظر ولهذا يجب اولا ان اوصف جسدي لكم...طولي 173 سم ووزني 85 كيلو جرام بشرتي حنطية اقرب الي البياض جسدي ممنلئ لكنه اكثر امتلاء من الطيز والارداف ليصنع طيزا منفوخة مستديرة بزازي ليست بالصغيرة ولا بالكبيرة جسمي املس ليس به شعر واداوم علي ازالة شعر العانة والطيز لاحافظ علي نضارتها بالاضافة ان جسمي طري جدا اي بمعني اخر جسدي انثوي الي حد كبير
لفيت الفوطة حول صدري ونظرت في المراة حتي اتاكد من اكتمال المشهد وخرجت من الحمام لاجد سيد جالس مشعل سيجارة ويشاهد التلفزيون ..فور خروجي وقع نظر سيد علي نظر لي نظرة استغراب لكنه عاد بسرعة لمشاهدة التلفزيون فقلت له يااااه الواحد فعلا كان محتاج الدش ده رد علي وهو يشاهد التلفزيون وقال وهو يبتسم النظافة حلوة مفيش كلام ذهبت بعدها الي الثلاجة الصغيرة بجوار التلفريون وفتحتها وانحنيت جيدا حتي نظهر طيزي امامه واخدت زجاجة مياه وشربت فليلا ثم اعدتها الي الثلاجة بنفس الطريقة ثم توجهت الي حيث يجلس سيد وقلت ياااه انا كنت عطشان اوي ونظر لي وابتسم فاختلست النظر الي حيث يقبع زبره المارد فلاحظت علي الفور مبادئ انتصاب لزبره من تحت البوكسر الضيق فلم اضيع وقتا قلت له تحب اجيبلك عصير من الثلاجة فرد علي دون تردد يا ريت يبقي كتر خيرك فعدت مسرعا للثلاجة وفتحت بابها وانحنيت انحناءة كبيرة حتي تتكشف كل طيزي امامه وانا اتصنع البحث عن العصير وقلت له فيه برتقال وومانجا وكوكتيل تحب ايه وانا لا ازال منحنيا امامه فرد قائلا هو مفيش جوافة رديت عليه وقلت طيب استني شوية ادور علي عصير جوافة فسمعته يفول دور براحتك علي الاخر وبعد قليل قلت له لاتوجد جوافة ماذا تحب رد علي وقال طيب مفيش تفاح رديت عليه استني ادور علي عصير تفاح وزدت في انحنائي وهذه المرة ضميت افخادي الي بعض لتكتمل استدارة طيزي امامه وبدات التوي بطيزي يمينا ويسارا حتي يشاهد كم هي طرية وبعد وهلة قلت له يبدو انه لايوجد تفاح فسمعته يقوم من كرسيه ويتجه الي وقال طيب خليك وانا ادور معاك وبسرعة احسست باقترابه من خلفي ولم يلبث حتي التصق باحد اردافي بزبره وكان قد انتصب تماما فاحسست بزبره الضخم الممتلئ والمنتصب كالحجر يحك بقوة في اردافي وانحني معي وهو يضع يده علي ظهري كانه يبحث معي عن عصير التفاح وكان يضغط بزره الجبار علي اردافي تم بعدها اعتدل وانا لا ازال منحنيا امامه وقال باين مفيش تفاح بس اللي باين ده احلي من التفاح ووضع يده علي طيزي العارية واخذ يفركها بيده فلم اتمالك نفسي واطلقت اهه من اعماقي فسحبني من ذراعي بقوة لاقف امام صدره المملوء بالشعر واحتضنني وبدا يقبل في تارة علي شفتاي وتارة في رقبتي وبحركة سريعة نزع عني الفوطة لاقف امامه عاريا تماما ويديه تتحسس جسدي الطري وتعتصر بزازي وهو يقبلني وانا اتاوه من المتعة والشهوة ثم نظر لي وشخر وفال احا كسم ده جسم انت طري نييييك ايه الحلاوة دي انا زبري ولع وعلي الفور نزلت بيدي لامسك معشوقي الزبر واداعبه وكان زبره منتصبا بشدة راسه غليظة وساقه متحجرة وحجمه لم اري له مثيل فقررت ان انزع عنه البوكسر كما نزع عني الفوطة لتتلاصق اجسامنا العارية ببعضها واشعر بحرارة زبره الجبار في بطني وبقينا علي هذا الحال بضع دقائق هو يقبلني وياكل جسدي بيديه وانا اداعب زبره ذو اللون الداكن والراس الضخمة والساق العريضة بالفعل كان اجمل زبر تقع عليه عيناي حيث انني اغشق الازبار السمراء
شدني بقوة وامسكني من خصري والتصق بي من الخلف وقالي يالا يا متناك علي السرير ده انت حيطلع عين كسمك نيك الليلة ودفعني امامه بقوة وهو يقول انت مش عايز تتناك انا حاظبطك الليلة انا بقالي شهرين ما نكتش حاطلعه علي عينك يا كسمك حاخليك تحلف انك ما اتناكتش قبل كدة ثم دفعني بقوة علي السرير وانا اتاوه من اللذة وقال احا يا متناك انا لما اخلص منك حتحرم تتناك من حد غيري يا شرموطة ورمي نفسه فوقي واحسست بوزنه يجثم علي ووضع زبره بين افخادي وبدا يقبلني بعنف علي شفتاي ويمص شفتاي ويدفع بلسانه الي فمي فالتهمه وامص لسانه ثم يقبل رقبتي وبداه تعبث في جسدي الطري وتعتصر بزازي ويشد حلماتي حتي اتلوي من النشوة ثم نزل الي بزازي وبدا يمص حلماتي بنهم وهنا اصابتي النشوة وتعالت اهاتي واصبحت اغن كالشراميط وكلما علت اهاتي زاد هو في مص حلماتي حتي صرخت من المتعة فقال لي بس يا كسمك انت عايز تفضحنا ووضع اصابعه في فمي وعاد الي مص حلماتي وانا امص اصابعه بنهم وجنون وبعد قليل شخر وقال احا يا بن المتناكة انا عارف ان الخولات اللي زيك بيعرفوا يمصوا الزبر صح ده انت نكتني في دماغي وانت بتمص صوابعي امال حتعمل ايه لما اديلك زبري تمصه وانقلب بخفة علي ظهره وامسك راسي وخذبها بقوة نحو زبره العملاق وقال ياللا يا كسمك مص ......مص يا متناك ده انت طيزك حتتهري نيك الليلة ياللا مص فامسكت زبره بيدي وكان عريضا جدا ووضعته في فمي اداعبه بلساني وشفتاي وارضعه بشبق ونهم والحس راسه الضخم وهو يتاوه من اللذة حتي نزلت بلساني علي بيضه وكان كبيرا متدليا الحسه وهو يتاوه ويقول احا احا يا خول ايه ده انت استاذ مص يا متناك وعدت مرة اخري الي زبره وادخلته في فمي ولم اشعر الا وهو يشدني من فخادي حتي اصبحت طيزي في متناول يده واخذ يفرك طيزي ويبعبصني باصابعه وادركت ان لحظة الالتحام باتت قريبة فارتخي خرم طيزي ويبدو انه احس ذلك فدفع باصبعه الاوسط الي داخل خزمي فصرخت من الالم وقلت له بميوعة ولبونة ارجوك بالراحة فما كان منه الا صفعني علي وجهي وقال بس يا كسمك مفيش بالراحة انت بتاعي الليلة واعمل فيك اللي انا عايزه لحد ما اخذ كيفي منك وامسك راسي وزج بزبره في فمي ودفع باصبعه داخل خرمي وكان يدفع بزبره في اعماق فمي واصبعه الي اعماق طيزي حتي اتسع خرم طيزي فادخل اصبع اخر انا اصرخ من الالم والنشوة واستمر هكذا حتي ادخل ثلاثة من اصابعه في خرم طيزي وهنا قال لي ياللا يا مزز انت كدة بقيت جاهز نام علي بطنك قلت له بميوعة ولبونة لا يا سيد انت زبرك كبير اوي مش حاقدر بلاش تنيكني ارجوك فصفعني مرة اخري علي وجهي وقالي نعم يا كسمك هو انت فاكرني حاسيبك ولا ايه علي النعمة لافرمك لو فتحت بؤك تاني حانيكك يعني حانيكك فيا تاخده بالذوق يا تاخده بالعافية بس حتاخده يا خول ودفعني بقوة علي بطني وقال استني لما ابلهالك شوية مش حينفع تاخده علي الناشف وامسك بفلقتي طيزي و ابعدهما عن بعض حتي ظهر امامه خرم طيزي فقال احا يا خول دي مش طيز ده كس مولع وبصق علي خرمي عدة مرات ثم بلل زبره وجثم فوقي وزبره الساخن بين فلقتي طيزي يبحث عن خرمي حتي وجده فدفع بزبره في خرمي بقوة فاخترق راس زبره خرم طيزي فصرخت من الالم وبسرعة وضع يده علي فمي حتي يكتم صراخي واستمر في دفع زبره حتي دخل معظمه في اعماق طيزي وبدا يدخله ويخرجه بقوة وانا اصرخ واتوسل اليه ان ينيكني بالراحة وهو يكتم صرخاتي بيده وبعد قليل ارتخي خرم طيزي تماما وتجول الالم الي لذة ليس لها مثيل وتحول الصراخ الي اهات متقطهة كلما دفع بزبره داخلي وهنا همس في اذني مش قلتلك حيعجبك يا متناك ها عجبك ولا لا وانا ارد عليه عاجبني اوي يا سيد زبرك حلو اوي ولما تاكد سيد انني تعودت علي زبره تماما اخرجه مني وقال ياللا يا خول فلقسلي وجذبني من خصري لاصبح امامه في وضع الدوجي ستايل ومرة اخري دفع بزبره الفتاك الي داخل خرمي وهو يشدني بيداه من خصري وبدا ينيك في بسرعة وقوة وانا اتاوه ويده تاره تضربني علي طيزي وتارة تعصر بزازي وهنا قلت له ايه رايك نغير الوضع فضحك وقال ايه يا حلوة يا ام طيز طرية عايزه تتناكي ازاي وانا انيكك انتي بس تامري انتي الشرموطة بتاعتي ولازم اكيفك فاجبنه عايزك ترفع رجليا علي اكتافك فقال عينيا ليكي يا مزتي نام علي ظهرك يا خول ورفع رجلاي علي اكتافه وانا امسك بزبره المتوهج لاضعه امام خرم طيزي وقلت له يالا يا سيد نيكني فدفع بزيره في احشائي واحتضنني بقوة وهو يقبل شفتاي وزيره يلتهم طيزي بعنف ثم زاد من سرعة النيك واحسست من انفاسه انه اقترب من لحظة نشوته وبالفعل ما لبث الا ان احتضنني بقوة ودفع بزبره حتي دفنه كله في طيزي وتاوه اهات علمت منها ان الوقت قد حان ليقذف ماء زبره داخلي واحسست برعشة زبره وهو يطلق لبنه الساخن في طيزي وانا اقول اححححححح يا سيد لبنك سخن اوي بيلسعني احححححححح
بعد ان قذف سيد حممه الملتهبة داخل طيزي لتطفئ نار اشتياقها لحبيبها الزبر اخرج سيد زبره من طيزي برفق ونام بجواري واخذني في حضنه وقال بجد انت احلي نيكة نكتها في حياتي وقبلني وقال بس اوع تكون بتزعل من الضرب والشتيمة فضحكت واجبته ده انا بموت فيهم ولم يمر علينا الوقت طويلا ونمنا من التعب والارهاق وهو يحتضنني بين يديه
في اليوم التالي لم نغادر انا وسيد غرفتنا في الفندق ومكثنا طيلة اليوم نمارس الجنس فهو لم يشبع مني ولم اشبع منه حتي جاء وقت عودتنا الي القاهرة ركبنا السيارة وطول الطريق وانا امص له زبره وهو يعبث بجسدي حتي اقتربنا من القاهرة فقلت له اوع يا سيد تجيب سيرة لحد باللي احنا عملناه مع بعض فنظر لي ضاحكا احا عيب عليك انت بتعامل راجل مش خول زيك وضحك وقال بس انا ليا طلب عندك قلت له انت تامر فقال ما تحرمنيش من نيكتك دي انا عايز انيكك علي طول وفاجبته وانا وطيزي تحت امرك وامر زبرك يا ابو السيد وبالفعل لم يكن يمر اسبوع الا وسيد ينيكني مرة او مرتين ولا يزال حتي الان لكنه متصور انه الرجل الوحيد الذي ينيكني ولا يعلم مدي شبقي وعشقي لازبار الرجال
 

اذا اعجبك الموضوع ساعدنا بنشرة الى اصدقائك

 


 
من مواضيعي في المنتدي

رحلتي مع الزبر (البداية) فصة حقيقية
قرية النياكة بالساحل الشمالي- الجزء الثالث
قرية النياكة بالساحل الشمالي-الجزء الرابع
قصتي مع سائق الشركة (قصة حقيقية)
قرية النياكة بالساحل الشمالي

في اي وقت تود العودة الى موقعنا اكتب عرب نار على محرك البحث جوجل اول خيار

 

اقسام ننصحك بزيارتها في عرب نار
افلام سكس عربي صور سكس عربي قصص سكس عربي افلام سكس مشاهير صور نيك الكس قصص نيك تعارف سكس

teeeeeez غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
قديم 01-17-2014, 01:23 PM   #2
goodass1974
سكسي مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الموقع: مصر القاهرة
المشاركات: 172
معدل تقييم المستوى: 4
goodass1974 is on a distinguished road
افتراضي

فعلا قصة فوق فوق الرائغه
تمتعت بيها موووووووووووووووووت
اتمنى اتناك من سيد زيك ويابختك حبيبي
[email protected]
 
goodass1974 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-18-2014, 12:25 PM   #3
teeeeeez
سكسي جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الموقع: مصر
المشاركات: 18
معدل تقييم المستوى: 0
teeeeeez is on a distinguished road
افتراضي

ميرسي حبيبي انا مبسوط ان فصتي عجبتك يمكن فعلا انها واقعية وحصلت قعلا وقريب حاكتب عن مغامرات اخري لي
 
teeeeeez غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-18-2014, 01:14 PM   #4
*سامر*
سكسي نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الموقع: السعودية
المشاركات: 67
معدل تقييم المستوى: 5
*سامر* is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى *سامر* إرسال رسالة عبر Yahoo إلى *سامر* إرسال رسالة عبر Skype إلى *سامر*
افتراضي

قصة روووووووووووووعة

يا هنا سيد بطيزك الحلوة
 
*سامر* غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-19-2014, 11:51 AM   #5
لولو بنوتي
سكسي نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الموقع: ******
المشاركات: 92
معدل تقييم المستوى: 1
لولو بنوتي is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى لولو بنوتي إرسال رسالة عبر Skype إلى لولو بنوتي
افتراضي

ريتني مكانك
 
لولو بنوتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
قصص شواذ قصص لواط

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
كافة الحقوق محفوطة : موقع و منتديات عرب نار