منتديات

عرب نار

اضخم منتدى سكس عربي

رئيسية المنتديات ابحث في عرب نار عرب نار قوانين الموقع الارشيف سكس عربي افلام سكس صور سكس قصص سكس خريطه عرب نار


العودة   منتديات عرب نار > قصص سكس > قصص سكس عربي

قصص سكس عربي الالف من قصص سكس عربي المجانيه شاهدها مباشرة بدون تسجيل تجدونها هنا مغامرات رائعه مكتوبه بطرق مشوقه قصص سكس عربي مجانية .

اشترك الان في جروب عرب نار ليصلك جديد الافلام والصور والقصص على بريدك مباشره

بريدك الإلكتروني:

 

الرهان الجزء الثاني

الالف من قصص سكس عربي المجانيه شاهدها مباشرة بدون تسجيل تجدونها هنا مغامرات رائعه مكتوبه بطرق مشوقه قصص سكس عربي مجانية .


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-22-2012, 12:50 PM   #1
mrla1000
سكسي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 209
معدل تقييم المستوى: 6
mrla1000 is on a distinguished road


افتراضي الرهان الجزء الثاني

 

الجزء الثاني

بدايه يوم طويل

لم اصدق ما فعلته بي زوجتي ساره لكي توقظني .. فقد قامت بفك وثاق يدي اليمني وظلت تداعب وجهي بريشه .. شعرت بأن هناك شئ وحشي ينهش في وجهي فافقت من النوم مفزوع لاجد يدي اليمني ذات الاظافر الطويله هيا هذا الشئ حين سمعت صوت ساره وهي تضحك بشكل هيستيري علي ما افعله وتقول صباح الخير .. نظرت لها وانا اقول ساره بعض الاحيان يمكنك ان تثيري غضبي بالفعل عندما تريدين .. ضحكت مره اخري وقالت لا تغضب بهذه السرعه مازال هناك الكثير اليوم وتخيل نفسك مكاني ما الذي سيحدث لي عندما اخدش وجهي وانا نائمه وعندي اظافر طويله كأظافرك ,هل انت مستعد لتخسر الرهان؟ ..
بالطبع لم يكن هذا في بالي .. انا كنت اريد ان ادخل الحمام بأي طريقه وطلبت منها ان تفكني .. فقالت انها ستذهب الي المتجر وامرتني ان اخد حمامي واحلق ذقني حتي تعود وفكت يدي الاخري وذكرتني انه من الافضل لي ان اكون جاهز حين تعود وتركتني .. جلست علي السرير ونظرت نحو ارجلي المفتوحه والمربوطه بشده يمكنني ان اصل لرجل واحده لكي افكها اذا انحنيت كثيرا وبدأت العمل ولكنني لم اظن انه سيأخذ مني كل هذا الوقت لدرجه اني كنت اظن ان مثانتي لن تستطيع الانتظار اكثر من ذلك فكانت سعادتي لا توصف حين حررت رجلي وفي الثانيه الاخري حررت الاخري وجريت نحو الحمام .. طبعا كان الاستحمام احساس غريب فكان فكره ان امسك بالصابونه لاكثر من دقيقه يعتبر انجاز كانت تنزلق من يدي بأستمرار وامر بفتره عصيبه حين احاول ان التقتها من الارض .. ولكن كان منظر يدي وهيا تمر علي جسدي وانا استحم مثير كل هذا كان جديدا وكنت احاول جاهدا الا اخدش جسدي بأظافري .. حتي انتهيت وانا اري ان معظم جسدي مغطي بالخدوش .. بدأت بحلاقه ذقني وغسيل اسناني وانا بدأت اشعر ان هذه اظافري بالفعل وازداد تحكمي بهم .. حين قاطعني صوت ساره من افكاري وهي تقول ماذا بك بقالي اكتر من ساعه وانت لم تنتهي بعد .. تفاجأت اني اخذت كل هذا الوقت فكل هذا لا يستغرق اكثر من 20 دقيقه في يومي العادي .. ولكن علي الاقل مازال لدي العشره اظافر .. فجاوبتها اني مازلت اتعود علي اظافري ولكنهم ليسوا بمشكله كبيره حين تتعودين عليهم .. ابتسمت كثيرا وهي تقول جيد ان اسمعك تقول هذا خاصه انه الوقت للتحدي التالي ..احسست بخوف واثاره من طريقه كلامها وطريقه نظرتها نحوي وهي تعطيني كيس فيه شراب نايلون حريمي اسود اللون وتأمرني ان البسهم .. قلت لها انتي تبالغين .. قالت ساره لا انا كنت مضطره ان افعل هذا كل يوم وهذا ليس بهذه السهوله .. لكي تثبت وجهه نظرك وتفوز بالرهان يجب ان تريني انها ليست مشكله بالنسبه لك .. جلست علي السرير وانا انظر علي ما في يدي انا في مأزق بالفعل وكل هذا مثير بطريقه غريبه .. بدأت افتح الكيس بأسناني لم تكن هذه هي المشكله ولكن المشكله اني لم افعل هذا من قبل ولكني رأيت زوجتي ساره مرارا فبدأت بوضع قدمي وانا امرر الشراب لاعلي .. اظافري وشعر رجلي جعلت المهمه صعبه وانا اسمع صوت زوحتي تضحك وهي تقول يجب ان تكون اسرع سأتأخر عن العمل اذا اخذت كل هذا الوقت في الشراب فقط كل صباح .. حتي وصلت الي ركبتاي فوقفت من علي السرير وبدأت برفع الشراب اكثر لاعلي حتي وصل الي وسطي ولكنه لم يكن بالطول الكافي .. طللت ارفع فيه حتي يكون شكله احسن حتي انقطع الشراب ووجدت احد اظافري يطير لاعلي ويقع علي الارض
ضحكت ساره بهستريا مما جعلني اتحول للون الاحمر وهي تقول لقد خسرت خسرت خسرت .. نظرت نحوها وانا اقول هذا ليس عدلا ساره انتي تلبسين هذا الشئ طوال حياتك ولا تتركين اظافرك بهذا الطول بالاضافه انكي خسرتي احد اظافرك بهذه الطريقه من قبل و .. حين قاطعتني ساره وهي تقول انت خسرت .. لقد قلت ان كل هذا ليس مشكله بالنسبه لك وهذا يثبت شئ واحد اني الفائزه بالرهان وانت هتكون خادمي لمده اسبوعين .. لم اكن اريد ان اخسر الرهان بعد كل هذا يمكن كرامتي كرجل لم تسمحلي ان اخسر وكنت مستعد اعمل اي شئ لكي تعطيني فرصه ثانيه حتي اقتنعت .. ولكن بشرط .. ونظرت في عيني وقالت اريدك ان تحلق شعر جسمك ورجلك
في هذه اللحظه كنت اريد ان اكمل تحت اي شرط .. وبدأت ساره تلصق الظافر مره اخري وانا احاول ان اتهرب من حلاقه شعري ولكنها كانت مصره .. ذهبت مره اخري الي الحمام وبدأت العمل وبعد حوالي 20 دقيقه وثلاث مكينات حلاقه كنت علي وشك الانتهاء حين دخلت ساره لتلقي نظره .. اقتربت وهي تقول دعني اساعدك وبدأت تدهن جسدي بكريم تقول انه جيد لبشرتي بعد الحلاقه .. كان احساس يدها علي جسدي رائع وبدات اغمض عيني حين بدات تلعب وتدهن قضيبي وصدري وحتي دهنت مؤخرتي .. وبدأت تدخل زوجتي اصبعها برقه في مؤخرتي لفتره .. وبدأت في ادخاله واخراجه وهي تداعب قضيبي وانا اشعر بأن شهوتي اصبحت اقرب حتي توقفت ساره وهي تقول انها ساعدتني بما فيه الكفايه .. وبعدما خرجت من الحمام امسكت زوجتي بيدي وهي تشير نحو المراه وتقول ما رأيك .. لم اصدق صورتي في المراه لقد استعملت ساره مزيل شعر علي جسدي .. كنت ناعم تماما من رقبتي حتي قدمي .. لقد كانت مفاجأه حتي قضيبي كان منظره اكبر بدون شعر عانتي حتي جاءت ساره من خلفي وهي تضع يدها علي قضيبي تداعبه وهي تقول انها مستمتعه بهذا الرهان .. واعطتني الشراب مره اخري وهي تأمرني ان اذهب الي المطبخ حين انتهي
كانت ساره تثيرني عندما تلبس هذا الشراب و تحك فخذها علي فخذي وقضيبي حين نمارس الجنس .. وشعرت بنفس الاحساس علي رجلي الناعمه والنتيجه ان قضيبي كان منتصبا بشده حين نظرت علي صورتي النهائيه في المراه حين قاطعني صوت ساره تنادي وهي تقول هل انتهيت؟
اتجهت نحو المطبخ وانا احاول جاهدا ان اخفي قضيبي المنتصب حين طوقتني ساره بذراعيها وطبعت قبله طويله علي شفتاي وهمست في اذني .. انا اري انك تحب ان البسك ملابس داخليه نسائيه كما تحب اظافرك الطويله .. فابتعدت عنها وانا اتحول للون الاحمر من الخجل والاهانه .. جذبتني ساره نحوها مره اخري برقه واخبرتني ان كل هذا يثيرها ايضا .. وهذا جعلني اشعربالارتياح قليلا وبدأت بتدليك جسدي وفخذاي وتمسك بقضيبي وتعصر بيضاتي تحت شرابها لترسلني مره اخري الي نفس المرحله وانا ارجوها انا ترحمني وتتركني ااتي شهوتي
وظلت تعصر في بيضاتي اكثر وهي تهمس في اذني لقد فكرت في الرهان و ان هناك قوانين جديده للرهان .. هل تريد ان تسمعها .. اومأت برأسي .. قالت ساره انك ستحافظ علي اظافرك طويله حتي انتهاء ال24 ساعه وستعطيني نقطتين في كل مره اخسر فيها ظافر ونقطه واحده حين افشل في عمل اي نشاط تأمرني به وسأخسر الرهان حين اصل لعشر نقاط والخاسر سيكون خادم للاخر لمده اسبوعين .. هكذا انا لدي 3 نقاط حتي الان وبالطبع لم يكن لدي اي حل اخر سوي ان اوافق واللا سأكون الخاسر في هذا الرهان
حينها عضت رقبتي وهي تعصر بيضاتي بقوه اكثر وتأمرني ان اذهب الي المطبخ واجهز لها الافطار .. نظرت نحوها وانا اقول اني لم اخسر الرهان بعد وانتي تعامليني علي اني خادمك بالفعل .. ضحكت وهي تقول لا تكن سخيفا ان هذا الاختبار التالي يجب عليك ان تثبت انك تستطيع ان تطهو واللا انك تقول ان ممارسه شئ طبيعي كهذا صعب بوجود هذه الاظافر
كان يجب ان افعل كل ما بوسعي لافوز وساره كانت فعلا تعامل كالملكه .. فبطريقه او بأخري انها تفوز حتي لو خسرت الرهان .. كانت بالفعل امراه ذكيه .. ذهبت نحو المطبخ وبدأت المهمه وزوجتي جلست علي الطاوله تشاهدني بأبتسامه خبيثه حتي انتهيت من اعداد افطارها ووضعته علي الطاوله امامها .. وعدت مره اخري لاجهز افطاري كانت زوجتي قد انتهت من افطارها ونتظر نحوي بنفس الابتسامه .. حتي بدأت تحوم حولي وانا احاول ان اركز اكثر علي اظافري وانا اطبخ حتي وجدتها تضع حولي مريله حمراء اللون وتربطها بشده وهي تضحك وتعصر مؤخرتي بيديها لتزيد خجلي .. ظلت تدغدغ مؤخرتي وفخذاي بيدها وهي تقول ان مظهري مثير هكذا بالمريله وان مؤخرتي كما تقول منظرها رائع في هذا الشراب وتثيرها بشده .. لم اعلم ما الذي تفكر فيه بطريقه كلامها الغريبه ولكن كان قضيبي المنتصب تحت المريله هو كل ما افكر فيه .. ضحكت وهي تضع يديها علي صدري وتدلك جسدي نزولا علي قضيبي المنتصب لتمسكه وهي تهمس في اذني انت تحب ان تكون خادمتي اليس كذلك .. لم ادري ماذا اقول وحين فتحت فمي قلت لها هذا ليس صحيح يا ساره انتي تجعلين اي شئ مثيرا وهذا الذي يثيرني انتي السبب وليس المريله او الشراب النايلون
بالطبع كنت اكذب كان كل شئ مثير بدرجه غريبه و ليس ملابسي فقط وساره كانت متأكده من هذا وكانت بطريقه او بأخري تثبت وجهه نظرها .. قاطعتني من افكاري وهي تعصر قضيبي اكثر بيدها و تقول اذن يمكنك ان تشرح لي ما هذا .. نظرت في عينيها ومازالت نفس الابتسامه الخبيثه علي شفتيها واحاول ان اجد اي شئ لاقوله ولكن لم اجد .. انتهيت من اعداد افطاري وجلست علي الطاوله حتي وجدتها تجلس علي فخذي وبدأت تقبلني بشده وتلعق شفتاي واحس يديها علي جسدي حتي بدأت تلعق اذني وهي تهمس اريدك ان تمارس معي الجنس كأمرأه .. فقط يداك وفمك .. اتفقنا .. ان يدك تثيرني بشده بهذه الاظافر .. بدأت اقبل ساره اكثر وانا اعض شفتيها برقه وانزل علي رقبتها العقها واقبلها حتي وقفت وانا احمل ساره
فوجدتها تقول لا يمكن ان تحملني امرأه الي السرير امسك بيدي فقط .. امسكت بيديها وانا احاول ان اجرب طريقتها .. جلسنا علي السرير وبدأنا نقبل بعضنا واضع يدي علي وجهها حتي بدأت انزل بيدي وافك ازرار بلوزه ساره وانا اخذ حذري علي اظافري حتي كانت صدريتها امامي .. بدأت ادلك صدر ساره وانا اري حلماتها المنتصبه واشعر بها تحت الصدريه .. اخذت نفس عميق وهي تأمرني ان افك الصدريه .. كانت تلبس اضيق صدريه عندها وبالطبع كانت مهمه صعبه وانا بهذه الحاله خصوصا ان ساره بدأت مره اخري تداعب قضيبي من خلال الشراب وتزيد احتقانه وهي تقول هيا انت تثيرني بشده
لم استطيع ان افعلها الصدريه كان ضيقه بشده ولا استطيع ان امرر اصابعي خلفه لاحصل علي مساحه كافيه .. ظلت تعصر بيضاتي وقضيبي وهيا تقول اذا لم تستطيع ان تفعلها يمكنك ان تستسلم وتخسر الرهان وسأفكها بنفسي .. لم اجد اي حل اخر سوي ان امرر احد اظافري وابعد السنتيان بدرجه كافيه وانا اتمني ان لا اخسر نقاط اخري وبدأت العمل حتي كان صدر ساره امام وجهي
وجدتها تنظر في عيني وهي تقول حبيبي اريدك ان تستعمل اظافرك علي صدري .. بدأت بتمرير اظافري كلها بدايه من كتف ساره نزولا علي صدرها واقرص حلماتها برقه .. بالطبع كنت افكر في ما كانت زوجتي تفعله بي بأظافرها وكنت احاول ان اكرر حركاتها .. كانت تتنفس بشده وتغمض عينيها وتقبلني من حين لاخرولكن يديها لم تترك قضيبي للحظه حتي بدأت اشعر بقرب شهوتي وانا احرك قضيبي اكثر في يديها .. توقفت ساره وهي تقول اريدك ان تكمل عملك علي ملابسي .. كانت تلبس بنظال ضيق قليلا ولكني استطعت ان افكه وانزله لاسفل مع ملابسها الداخليه
كان المنظرمدهشا من درجه بلل شفرات كس ساره وفخذيها .. لم اراي كسها مبلل لهذه الدرجه في حياتي .. لم ادري بنفسي اللا وانا امر بلساني بين فخذيها طلوعا حتي وصلت الي شفرات كسها .. ظللت العق ماء كسها وانا اخذش فخذيها بأظافري حتي بدأت اباعد شفرات كسها وبدون قصد خدشت شفراتها فوجدتها تتنفس بشده وهي تمسك شعري بقوه فبدأت اخدش واداعب كسها بأظافري برقه واري كم يثيرها هذا وانا اراها تتلوي تحت يدي حتي بدأت امرر اصبع فالثاني داخل كسها واقرص حلماتها باليد الاخري وانا اقبل بطنها واداعب سرتها بلساني وانا استمتع بأهاتها وهي ممسكه بشعري كأنها تخاف ان اتركها في هذه المرحله .. اخرجت اصابعي من كسها وانا اخدش زنبورها بطرف اظافري وادخلت ثلاثه اصابع مره واحده وبدأت احركهم وانا ازيد من قرصي وخدشي لحلماتها وبقيه صدرها وانا اري كم يثيرها هذا حتي بدأت تتأوه بشده وتلعق وتعض شفتيها حتي أتت شهوتها بنفس الطريقه الرائعه التي دائما احسدها عليها
ظللت اداعب وامرر اظافري علي جسدها وصدرها نزولا علي كسها وفخذيها لعده دقائق حتي هدأت .. نظرت نحوها وانا ارجوها ان تجعلني أاتي شهوتي .. نظرت ساره في عيني وانا اري نفس الابتسامه علي شفتيها مره اخري وهي تقول هل انت متأكد من هذا .. بالطبع كنت مستعد ان افعل اي شئ في هذه اللحظه .. فقالت ولكنك تحتاج حقنه شرجيه .. فاجأتني بهذا الرد فقلت ماذا .. سوف امارس معك الجنس كامرأه كما اتفقنا لذلك يجب ان تكون نظيفا .. وتركتني لتعود بقضيب صناعي وتلوح به في يدها .. كننا اشتريناه في احدي المرات في السنوات الاولي في زواجنا علي سيبل الفكاهه ومارست معها بهذا القضيب مره واحده منذ فتره كبيره وكانت تقول انه مثل القضيب الحقيقي . ولكنني كنت قد نسيته تماما .. فقلت انها ليست فكره جيده يا ساره لا استطيع ان افعل هذا .. قاطعتني وهي لا تترك لي اي فرصه لكي اناقشها .. بل انت تستطيع انتا لا تعرف هذا بعد .. بالاضافه يمكنك ان توقفني في اي وقت تريده ثق بي
لم اشعر انه يمكن ان اكون بهذه الاثاره في حياتي كلها بالطبع انا اثق بساره ولا ادري لماذا انا لا استطيع ان ارفض اي شئ منذ بدأ هذا الرهان .. احسست بها تمسك بيدي وهي تداعب قضيبي بطرف اصابعها كل هذا كثيرا كل ما كنت افكر فيه هو شهوتي وزوجتي لا تترك لي اي فرصه لارفض اي شئ .. فقالت وهي لا تترك قضيبي لقد حان الوقت لكي اري اظافرك هممممممم لقد كسرت احدهم في يدك اليسري والاخريكاد يسقط من يدك اليمني بالاضافه انك جرحت ظهري وانت تحاول ان تفك صدريتي اذن 5 نقاط بالاضافه الي 3 نقاط من قبل .. اذن 8 نقاط .. تفاجأت حين وجدت اني اخسر بسرعه علي غير ما كنت اتوقع ونحن مازلنا لم نصل لمنتصف اليوم .. عارضتها وانا لا اعلم ما الذي سأقوله .. هذا ليس صحيحا ساره لقد خسرت اظفرين وانا افعل مهمه واحده اظن ان هذا يحسب كأنه ظافر واحد .. ضحكت ساره وهي تقول كما تريد اذن 6 نقاط لن تفوز بالرهان هل تريد ان تستسلم الان .. جاوبتها بالطبع لا اظن انه مازال لدي فرصه كبيره لافوز بهذا الرهان .. ابتسمت ساره وجعلتني اجلس علي الكرسي وهي تصلح من اظافري وتضع كميه كبيره من الصمغ هذه المره حتي انتهت
نظرت علي اظافري انهم يبدو رائعين مره اخري .. لقد بدأت اشعر كم هذا متعب بالنسبه لساره انها ليست مهمه سهله علي الاطلاق لكي تحافظ علي اظافرها ولكن لا اريد ان اخسر الرهان لذلك سأغلق فمي .. امرتني ساره ان اجلس حتي تنشف اظافري مره اخري .. ظلت تحوم حولي حتي توقفت خلفي وبدأت تداعب قضيبي مره اخري من خلال الشراب فلا تترك لي المجال للتفكير في اي شئ اللا شهوتي حتي فعلتها معي مره اخري .. تركتني في اخر لحظه وهي تهمس في اذني ان انتظر هنا ولا اتحرك .. اغلقت عيني وانا افكر في كل هذا .. لم اعلم كم ظللت علي هذه الحاله وانا مغمض العينين ولكن حين فتحتهم وجدت ساره امامي تأخد الكثير من الصور لي وانا في هذه الحاله علي الكرسي والشراب والمريله وبالطبع اظافري .. كانت هذه الصور اكثر اذلالا من الاولي .. في المره الاولي كنت مربوطا في السرير علي الاقل كان سيصبح لدي اي عذر لاقول اني كنت تحت رحمه شخص اخر انما في هذه المره انا علي الكرسي مغمض العينين وقضيبي المنتصب ظاهر من تحت المريله .. صرخت وانا اقول لها ساره لا صور اخري وايضا لا يمكنك الاحتفاظ بهم
قالت انها لن تريهم لاي احد اخر بالاضافه انها فقط تريد ان تراهم عندما نكبر ويصبح لدينا اولاد ولا نستطيع ان نلعب هذه الالعاب مره اخري لا يوجد اي شخص اخر سيري هذه الصور سوي انا وانت .. اوعدك .. لم ادري ماذا اقول .. حتي قالت اريدك ان تجلس مره اخري ولا تتحرك وسأريهم لك .. جلست علي الكرسي مره اخري و جلست ساره علي قضيبي فأحسست بألم شديد فوقفت مره اخري لترفع المريله وتجلس علي قضيبي لتلصق ظهرها بصدري وتحرك مؤخرتها نزولا وطلوعا علي قضيبي ليظل منتصبا لكي تتأكد اني سأظل في هذه المنطقه حيث لا افكر في اي شئ فقط .. قضيبي وشهوتي .. وبدأت تريني الصور وهي تقول هل تري كم انت رائع ومثير في هذه المريله وشرابي النايلون .. سألتها هل هذا رأيك يا ساره .. جاوبتني بالطبع بالاضافه اذا جعلت شعرك اطول من هذا يمكنني ان اعمل علي شعرك مع اظافرك مارأيك اليس هذا مثيرا انا متأكده انك ستكون مثيرا في اللون الزهري .. جاوبتها لا اعلم يا ساره لم اعد اعلم اي شئ كل هذا بالفعل تعدي كل توقعاتي .. ضحكت وهي تقول اظن اني سأظل البسك كأمرأه انه مثل ان يكون لديك لعبه بالحجم الطبيعي .. اضع علي وجهك بعض المكياج والبسك كصديقتي ونظل نلعب مع بعضنا و امارس الجنس مع زوجي كل هذا في نفس الوقت يجب ان تعتاد هذا .. لم اعلم ماذا اقول فانا كنت علي الحافه وبدأت احرك قضيبي بين فلقتي مؤخره ساره اكثر حتي وقفت وهي تقول اظن ان هذا الوقت كافي لتجف اظافرك
امسكت بيدي وقادتني نحو الحمام واخرجت الحقنه الشرجيه وبدأت تجهزها وتضع كميه كبيره من الماء الدافئ والصابون .. قلت لها ان هذه الكميه من الماء كبيره يا ساره .. ابتسمت وهي تقول لا تقلق ان اعلم انها كافيه .. بالطبع قضيبي المحتقن لم يحعلني افكر فيما يحدث او ما تقوله
امرتني ان اركع علي ركبتاي وانزلت الشراب برفق وبدات تدهن وتداعب شرجي بكريم حتي احسست بأصبعها بداخلي وهي تخرجه وتدخله برقه .. ظلت علي هذا كثيرا حتي بدأت احب هذا الاحساس وخرجت مني اهه بدون ارادتي .. توقفت ساره واحسست بها تدخل الحقنه وبدأت اشعر بالضغط لقد كان الماء دافئ ولكنه كان ينساب سريعا حتي قلت لها "ساره" وانا اتأوه حتي تعلم اني لا احب هذا .. فجعلت الماء ابطأ حتي بدأت اعتاد علي ضغط الماء حتي انتهت واخرجت الحقنه من مؤخرتي بسرعه ورفعت شرابي مره اخري فوق مؤخرتي وامرتني ان اقف نظرت نحو قضيبي لم اظن انه بهذا الحجم عندما ينتصب
احسست بصدر ساره علي ظهري ويديها تدلك وتداعب بطني .. قالت ساره هل تظن ان الحمل يجعلك تشعر ان بطنك بهذا الامتلاء .. جاوبتها بأبتسامه وانا اقول وكيف لي ان اعرف لم احمل من قبل ولن احمل .. ضحكت وهي تقول انا اعلم ولكن اغمض عينيك وتخيل انك حامل عندما كنت في الثانوي احدي صديقاتي المتزوجات قد حملت واردت ان اجرب هذا فقمت انا وصديقتي بهذا اعطيتها حقنه شرجيه وقامت معي بالمثل لكي نتخيل ما الذي تشعر به الحامل .. وتركتني وحدي في الحمام وخرجت
ان هذه هي المره الاولي التي تذكر فيها زوجتي انها فعلت اي شئ جنسي مع صديقاتها .. كنت افكر في هذا حين قاطعني صوت ساره من افكاري وهي تنادي من غرفتنا ان هناك من يريدني علي الهاتف .. لم اظن اني سمعت رنين الهاتف وعندما ذهبت الي غرفتنا لاري ماذا هناك وجدت ساره ممسكه بالسماعه وهي تقول انها والدتك وتريد ان تطمئن علي صحتك .. امسكت بالسماعه لاتكلم مع والدتي لاجدها تقول ان ساره اتصلت بها لتقول اننا لم نتحدث منذ فتره وهي لا تحب ان تري زوجها بعيد عن امه اليست امرأه رائعه .. نظرت نحوها لاجدها تبتسم نحوي وانا اشعر بأن بطني علي وشك الانفجار .. فجاوبت والدتي بالطبع يا امي انها رائعه .. هل يمكنني ان اتصل بك لاحقا انا كنت في طريقي نحو الباب وساره كانت تريد ان تأخرني بهذا الاتصال وانا في اوشك علي الخروج .. ظلت والدتي تضحك علي ما فعلته ساره وقالت انها ستنتظر اتصالي بها .. اغلقت السماعه وانا اجري نحو الحمام وانزل شرابي بأسرع ما يمكنني وانا اشعر بأني محظوظ لاني جلست في الوقت المناسب
صرخت وانا اقول ساره انتي بالفعل يمكنك ان تثيري غضبي عندما تريدين .. فقد قامت بغلق غطاء التواليت .. فقمت سريعا ورفعت الغطاء وجلست بسرعه قبل ان يحدث الاسواء .. ان هذه كانت اول حقنه شرجيه في حياتي وكنت احس بأني كنت علي وشك البكاء من كثره الانتظار .. وحين احسست بالراحه وفتحت عيناي وجدت فلاش الكاميرا مره اخري وخرجت ساره من الحمام قبل ان اقول اي شئ
وحين خرجت كانت تضحك وهي تريني الصور وتقول هل تري السعاده علي وجهك وانت جالس في الحمام كأمرأه .. كنت علي وشك ان اقول شيئا ولكنها قاطعتني وكأنها لم تفعل اي شئ وهي تقول انها تريديني ان استحم انها تريديني ان اكون نظيفا من الداخل والخارج .. بالطبع كان الاستحمام اسهل من المره الاولي ولكن الاحساس كان غريبا وانا جسدي بهذه النعومه .. حتي انتهيت و دخلت ساره وهي ممسكه بالمنشفه وبدأت تعمل علي جسدي حتي اصبح كله باللون الاحمروامسكت ساره بقضيبي المنتصب مره اخري وقادتني نحو غرفتنا واستدارت نحوي لتضغط بجسدها علي جسدي وهي تقبلني وحين بدأت الامس جسدها واقبلها اوقفتني بأصبعها علي صدري وهي تقول ليس بهذه الطريقه .. فتركت لها التحكم بدأت تقبلني واشعر بيدها علي جسدي وفي كل مره احاول ان اقوم بأي حركه اجدها تأمرني ان ارتاح واترك كل شئ لها
كان قضيبي منتصب بشده ووصلت لمرحله اني لا ابالي بالذي ستفعله بي زوجتي ساره فقط اريد ان اشعر بكل شئ يمكنها ان تفعله بي .. ولكنها توقفت وهي تقول لقد حان الوقت لكي تضع بعض الملابس .. واشارت نحو طرف السرير لاجد قميص نوم حريري وملابس داخليه وبالطبع شراب نايلون وكلهم كانوا باللون الزهري .. كنت مترددا ولكن ساره امسكت بوجهي وهي تقول ارجوك من اجلي
ساعدتني ساره هذه المره حتي انتهت وقادتني لتريني صورتي في المرأه .. كنت علي وشك ان ااتي شهوتي من المنظر ولكن ساره قامت بقرص حلماتي بشده لتعيدني مره اخري لارض الواقع .. وتأمرني ان اركع علي السرير واضع يدي علي كل زاويه .. وربطت ساره يدي في كل زاويه وبدأت تقبل وجهي ورقبتي لتجعل كل منطقه من جسدي ترتعش من الشهوه وانا اشعر بيديها في كل مناطق جسدي وكان احساس الحرير بتحرك علي جسدي المحلوق رائعا .. توقفت ساره خلفي وانا اشعر بيديها علي مؤخرتي واشعر بها تنزل الكلسون ووبدأت تعمل علي مؤخرتي مستخدمه بعض الكريم .. قالت ساره سوف اعامل مؤخرتك كأنها كسك سوف اخذ بعض الوقت معها خصوصا انكي مازلتي عذراء لذلك اريدك ان تقول اذا كان ما افعله سريع او غير مريح
قلت ساره انا اثق بك ولكن اريد ان اعرف لماذا قمتي بربط يداي هكذا .. قالت انت تملك التحكم في السرعه او التوقف اذا احببت وانا اتحكم فيما يحدث اتقفنا .. وعند هذه النقطه كان الاحساس بأصبعها في مؤخرتي -اقصد كسي- رائعا وبدأت ساره تقول معظم النساء لا يأتوا شهوتهم بهذه الطريقه بأدخال اي شئ بداخلها يجب ان تداعب زنبورها .. وسألتني اذا كنت اريدها ان تلعب في زنبوري حتي ااتي شهوتي من كسي واشعر كما تشعر هي في كل مره تأتي شهوتها .. بالطبع ظللت ارجوها ان تفعل هذا ولكنها ظلت تضحك وتضرب مؤخرتي وهي تقول ليس الان .. وفي هذه المرحله ادخلت اصبع اخر .. كنت اتأوه واحساسي بأصابع ساره داخلي وشعوري بأنها هي المتحكمه بكل شئ كان مثيرا
بدأت اشعر بالالم عندما ادخلت الاصبع الثالث ولكن كان الاحساس رائع و بدأت اتحرك عكس حركه اصابعها .. لقد حولتني ساره الي شئ اخر .. انا اعلم الان انها يمكنها ان تستعمل مؤخرتي بأصابعها .. بألعابها .. بأي شئ تريد .. نظرت من فوق كتفي نحو ساره عندما سمعت اهه منها لاجدها تحرك القضيب الاصطناعي بداخل كسها ببطء .. وبدأت تضع الكثير من الكريم في هذه اللحظه .. وبعد فتره احسست بها تضع طرف القضيب علي فتحه مؤخرتي وتدخله برفق
ظلت ساره تعمل علي مؤخرتي كثيرا بأصابعها لذلك كنت بدأت احب الاحساس بهذا القضيب بداخلي وبدأت ارفع رأسي واحني ظهري اكثر وانا اشعر بهذا القضيب وهو يغوص بداخلي اكثر .. ظلت تدخله وتخرجه برفق حتي بدأت اعتاد عليه وبدات احرك مؤخرتي عكس حركتها .. وفجأه توقفت زوجتي وبدأت تقبل اذني ورقبتي .. في تلك اللحظه لم ادري بنفسي اللا وانا اقول لا تتوقفي .. نظرت في عيني وهمست ارجوني .. سألتها ماذا .. قالت ساره ارجوني ان انيكك لكي اتركك تأتي شهوتك .. لم ادري ماذا اقول ولكنها بدأت بعض رقبتي اكثبر وهي تعصر بيضاتي برقه .. وبدأت ارجوها وانا اقول ارجوكي يا ساره هذا كثير وانا هائج بشده .. ظلت تقبل رقبتي واذني وهي تهمس انت تعلم ماذا يجب ان تقول اولا .. كنت في هذه المرحله مستعد ان افعل اي شئ وظللت ارجوها لمده طويله وهي مازالت تقبل رقبتي وتقرص حلماتي .. وكلما هدأت كانت تعصر بيضاتي بقوه لكي ارجوها اكثر
وفجأه قامت من علي السرير وتركت الغرفه وعندما عادت وجدتها تلبس حزام جلدي حول خصرها وفيه قضيب اكبر من الذي بداخل مؤخرتي ومظهره اكثر واقعيه وبه الكثير من العروق .. انا بالفعل لا اعلم من اين اتت بهذا الشئ وما عرفته بعد ذلك ان الحزام به قطعه تهتز وتكون علي زنبور المرأه .. قلت لها ساره هذا بالفعل اكبر من ان استطيع ان اتحمله بداخلي .. ابتسمت وهي تقول انتا فقط تتحكم في السرعه ولا تتحكم في اي شئ اخر اتتذكر
وقفت ساره خلفي وانا اشعر بها تسحب القضيب الاخر فخرجت من اهه وقمت بعض شفتاي قليلا وانا اشعر بفراغ كبير بدونه .. وامسكت ساره بالقضيب الذي بين ارجلها وبدأت تداعب "كسي" برأس القضيب وبدأت اشعر برأس قضيبها ينزلق بداخلي فأخذت نفس عميق وتوقفت ساره لدقيقه وحين بدأت ارتاح واتعود علي حجمه بداخلي بدأت تدخله وتخرجه برفق .. لم يفت كثيرا حتي بدأت اتأوه من الالم واللذه وبدأت اقابل دفعات ساره بدفعات من مؤخرتي حتي شعرت بشعر عانتها علي مؤخرتي .. كنت بالفعل مندهش في هذه اللحظه وانا اكتشف اشياء جديده عن نفسي لقد جعلتني ساره افعل العديد من الاشياء التي لا يمكن ان افكر فيها ان تحدث لي والغريب في كل هذا اني احب ما تفعله كثيرا ولا ابالي بما تفعله بي
وكلما دفعت قضيبها اكثر بداخلي كنت اتأوه اكثر لا اعلم ما المده التي ظللنا فيها علي هذه الحال وهي تداعب وتقرص حلماتي وتدلك رقبتي .. كنت في حاله جديده لا اعلم اين انا كل ما اشعر به هو يد زوجتي في كل مناظق جسدي التي تستطيع ان تصل لها وبقضيبها يتحرك بداخلي .. حتي بدأت ساره تتأوه بشده وتنحني علي ظهري وتزيد من سرعتها و انا اشعر بصدرها علي ظهري .. وبدأت تفك احدي يداي وهي تقول يجب ان تداعبي زنبورك لكي تأتي شهوتي اليس كذلك .. تحركت يدي بدون ارادتي نحو قضيبي المحتقن من كثره الاثاره طويلا .. ضحكت ساره وهي تقول ليس بهذه السرعه حاول ان تهدأ وتداعب زنبورك بنفس سرعه قضيبي في كسك .. وبدأت ساره تحرك قضيبها مره اخري بداخلي وانا احاول ان احرك يدي بنفس سرعتها .. قالت ساره اريدك ان تستعمل طرف اظافرك علي قضيبك .. لقد اوصلتني ساره لمرحله لم اصل لها من قبل وكلما زادت سرعه قضيبها بداخلي كلما حركت اظافري اكثر علي قضيبي ..و بدأت اسمع اهات ساره وهي تحرك قضيبها اسرع حتي أتت شهوتها مره اخري ولم تهدأ بل ظلت تحرك قضيبها بداخلي اسرع حتي بدأت ااتي شهوتي في يدي وانا اصرخ واتأوه
اظن ان هذه اكثر مره اتيت فيها شهوتي بهذه الطريقه .. لم تتوقف ساره بل ظلت تدفع بقضيبها بنفس السرعه .. وهمست في اذني يجب ان تنظف ما فعلته .. انا اعلم ما الذي تقصده ولكني لم استطيع ان ارفض اي شئ في هذه اللحظه .. وبدأت الحس شهوتي من علي يدي .. ولم اشعر بنفسي اللا ويدي ترجع مره اخري علي قضيبي وتعود مره اخري الي فمي كان شكل اظافر يدي وعليها شهوتي وانا العقها مثير ومذل في نفس الوقت
لم اشعر بنفسي اللا وانا اسقط من كثره التعب وساره فوقي وقضيبها مازل بداخلي .. وظللت تهمس ساره في اذني كم كان هذا رائع بالنسبه لها وكم احبت كل لحظه .. لم اصدق ما فعلناه بالفعل لقد استمتعنا بكل لحظه ولم نريدها ان تنتهي .. بعد فتره قامت ساره من فوقي وهي تسحب قضيبها من داخلي .. لقد بدأت اكره هذا الشعور بالفراغ

نظرت نحو ساره وانا افكر قليلا وقلت لها لن اكون نفس الشخص بعد هذه اللحظه .. ابتسمت وهي تفك وثاق يدي الاخري وهي تقول انا اعلم ولكني احبك
 

اذا اعجبك الموضوع ساعدنا بنشرة الى اصدقائك

 


 
من مواضيعي في المنتدي

ايميل اختي شرموطه
فتى مدينة الالعاب (1)
فتى مدينة الالعاب (2)
فتى مدينة الالعاب (3)
ايميل خطيبتي

في اي وقت تود العودة الى موقعنا اكتب عرب نار على محرك البحث جوجل اول خيار

 

اقسام ننصحك بزيارتها في عرب نار
افلام سكس عربي صور سكس عربي قصص سكس عربي افلام سكس مشاهير صور نيك الكس قصص نيك تعارف سكس

mrla1000 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
قديم 09-22-2012, 01:35 PM   #2
NASnas2000
مدير منتديات مسؤول قصص سكس
 
الصورة الرمزية NASnas2000
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الموقع: فـى مكـان مـا مـن أحـلامـى وطمـوحـاتـى
المشاركات: 2,160
معدل تقييم المستوى: 8
NASnas2000 is on a distinguished road
افتراضي

تسلم الأيادي وشكراً على القصة والمشاركة
فى أنتظار جديدك
مع تحياتي
 
NASnas2000 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-23-2012, 11:07 AM   #3
feras2
سكسي جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 16
معدل تقييم المستوى: 0
feras2 is on a distinguished road
افتراضي

قصة رائعة هيجت زبي و طيزي
 
feras2 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-24-2012, 08:05 PM   #4
برنس عرب
الاداره العليا [ مسؤول الافلام الاجنبيه ]
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 2,110
معدل تقييم المستوى: 9
برنس عرب is on a distinguished road
افتراضي


ابداع ليس له حدود حبيبي وممتاز
جدا مجهود مميز و اختيار راقي و يستحق فعلا عشرة نجوم


 
برنس عرب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2014, 05:34 PM   #5
زوبرىكبير
سكسي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
الموقع: مصر
العمر: 17
المشاركات: 272
معدل تقييم المستوى: 1
زوبرىكبير is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى زوبرىكبير
افتراضي

قصة معفنة وزبالة
 
زوبرىكبير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
كافة الحقوق محفوطة : موقع و منتديات عرب نار